لفتة كريمة من السلطات التونسية تجاه الجماهيرا الجزائرية

أخر الاخبار

لفتة كريمة من السلطات التونسية تجاه الجماهيرا الجزائرية



يخوض المنتخب الجزائري مباراة حاسمة غداً، في طريقه نحو التأهل لنهائيات كأس أمم إفريقيا 2024 بكوت ديفوار. ستُلعب المباراة في ملعب "حمادي العقربي" في رادس بالعاصمة التونسية، 

وسيحضر الجمهور المباراة بشكل مجاني، بعد تضارب الأنباء في هذا الخصوص. وسيتمكن أشبال المدرب جمال بلماضي من الاستفادة من دعم الجماهير، التي ستكون حاضرة في الملعب لمؤازرتهم. 

وبينما كانت هناك مخاوف من أن تكون المباراة من دون جماهير، فإن قرار السلطات التونسية بالسماح للجماهير بالحضور مجاناً، قد أرضى عشاق "الخضر"، وجعلهم يشعرون بالارتياح. 
ومع ذلك، يتوقع أن يكون التوافد الجماهيري متوسطًا في المباراة، بسبب عدة أسباب، منها تزامنها مع شهر رمضان المبارك، وتضارب الأنباء في وقت سابق حول إمكانية الحضور. وقد يحضر المباراة بشكل رئيسي الجالية الجزائرية المقيمة في تونس والجزائريين القاطنين على مقربة من الحدود.

 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -